إكسبى و اربحى مع فانيليا

تسجيل الدخول

×
حساسية الصدر ، الأسباب و الأعراض و العلاج و طرق الوقاية منها

حساسية الصدر ، الأسباب و الأعراض و العلاج و طرق الوقاية منها

أصبحت حساسية الصدر صداع في رأس كل أم في العالم العربي ، حيث تصيب حساسية الصدر الأطفال حديثي الولادة أو في مراحل ما بعد السنة الأولى ، و تمت ملاحظة أنه قد ارتفعت نسبة الإصابة بها بين الأطفال في السنوات العشر الأخيرة في الدول العربية ، حيث بلغت النسبة حوالي 32% ، و تكمن المشكلة في أن أعراض حساسية الصدر تتشابه كثيراً مع أعراض البرد و الإنفلونزا ، مع فانيليا اليوم سنتعرف على أسباب الإصابة بها و أعراضها و طرق العلاج .

أقرأ أيضاً : كيف تحافظين على وزن طفلك ؟

حساسية الصدر أو الربو الشعبي

الربو  هو مرض مزمن يؤدي إلى تهيج ممرات التنفس ، و عندما تصاب هذه الممرات بالتهاب فإنها تصبح مليئة بالمخاط ، فتسبب انقباض العضلات الموجودة بداخلها .

أعراض حساسية الصدر

  • كحة .
  • صعوبة في التنفس .
  • صفير في الصدر أثناء التنفس .
  • ألم بالصدر .
  • زيادة معدل التنفس .
  • سعال حاد بعد الضحك أو التعرض لتيار بارد .

أسباب حساسية الصدر

  • العامل الوراثي .
  • تلوث الهواء الذي نتنفسه .
  • التدخين أو التعرض لدخان السجائر بشكل كبير .
  • استنشاق العطور أو منتجات التنظيف و التي تعتبر من المهيجات التنفسية و لذلك يجب ابقائها بعيدة عن الطفل .
  • استنشاق أو تنفس بعض المواد التي تسبب الحساسية مثل وبر الحيوانات أو حبوب اللقاح .
  • نزلات البرد و الانفلونزا ، و التهاب الجيوب الأنفية ، و التهاب الشعب الهوائية أو الالتهاب الرئوي .
  • البيئة الخارجية و التعرض لطقس شديد البرودة و الجفاف .

علاج حساسية الصدر

يعتمد العلاج على تجنب الأشياء التي أن تحفز ظهور أعراض الحساسية و تناول الأدوية ، فيجب أن يكون الطفل دائكا بعيداً عن كل الأبخرة و مصادر الدخان .

يتم وضع خطة علاجية من قبل الطبيب توضح للأم ما الذي يجب عليها فعله عندما يتعرض الطفل لنوبة و كيف و متى تعطيه أدوية الحساسية الصدرية ، و أيضاً متى يجب عليها أن تتجه إلى الطوارئ في المستشفى ، فيجب على الأم أن تدرس بعناية هذه الخطة و تلتزم بها بكل جدية دون إخلال بأي بنود موجودة بها حتى يتم شفاء الطفل .

طرق الوقاية من حساسية الصدر

تعتبر من أهم الأشياء التي يجب على الأم فعلها لتجنب الإصابة بهذه الحساسية هو أن تجعل الطفل يتجنب جميع المواد التي قد تثير الحساسية قدر المستطاع و التي تتمثل في الدخان على سبيل المثال ، و لذلك يجب منع التدخين نهائياً من المنزل إذا كان الوالد من المدخنين ، بالإضافة إلى منع رش البرفان و المعطرات و رش الناموس و فرو الحيوانات .

كذلك يجب التعرف على الأسباب التي تؤدي للحساسية عند الطفل ، يمكنك معرفة ذلك الأمر إذا تعرض إلى التراب على سبيل المثال و عانى الطفل بعدها من نوبات كحة شديدة ، عندها يجب التخلص من أي أتربة موجودة بالمنزل نهائياً ، كذلك الأمر يتم مع المسببات الأخرى للحساسية التي تحدثنا عنها في الفقرة السابقة ، كما يجب منع الطفل أيضاً من الإختلافات المفاجئة في درجات الحرارة ، و ذلك يمكن ان يحدث عن طريق تهوية المنزل قبل خروج الطفل منه أو شرب الماء قبل الخروج من المنزل أيضاً .

موضوعات تهمك